دليل المعهد | طريقة الدراسة| التأصيل العلمي| فريق العمل

العودة   معهد آفاق التيسير للتعليم عن بعد > الأقسام العامة > الأسئلة العلمية > الأسئلة العلمية العامة

إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 4 ربيع الأول 1435هـ/5-01-2014م, 08:37 PM
نجاح نجاح غير متواجد حالياً
طالبة علم
 
تاريخ التسجيل: Oct 2011
المشاركات: 163
افتراضي سؤال عن معنى حديث: «يُصبِحُ الرَّجُلُ مُؤمِنًا ويُمْسِي كَافِرًا، ويُمْسِي مُؤْمِنًا ويُصْبِحُ كافِرًا، يَبِيعُ دِينَهُ بعَرَضٍ من الدُّنْيَا»

السلام عليكم
في درس التحذير من النفاق الدرس التاسع
ذكر خطر اللسان في الفتن ثم استشهد بحديث في الصحيحين من حديثِ أبي هُريرةَ رضِي الله عنه أن رسولَ اللهِ صلى الله عليه وسلم قال: ((بَادِرُوا بالأعمالِ فِتَنًا كقِطَعِ الليلِ المُظْلمِ، يُصبِحُ الرَّجُلُ مُؤمِنًا ويُمْسِي كَافِرًا، ويُمْسِي مُؤْمِنًا ويُصْبِحُ كافِرًا، يَبِيعُ دِينَهُ بعَرَضٍ من الدُّنْيَا)).
لم أفهم معنى الحديث وهل معناه: أن المؤمن يكفر ولو لم يكن منافق؟
شكرا لكم


رد مع اقتباس
  #2  
قديم 4 ربيع الأول 1435هـ/5-01-2014م, 11:18 PM
عبد العزيز الداخل عبد العزيز الداخل غير متواجد حالياً
المشرف العام
 
تاريخ التسجيل: Sep 2008
المشاركات: 12,399
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة نجاح مشاهدة المشاركة
السلام عليكم
في درس التحذير من النفاق الدرس التاسع
ذكر خطر اللسان في الفتن ثم استشهد بحديث في الصحيحين من حديثِ أبي هُريرةَ رضِي الله عنه أن رسولَ اللهِ صلى الله عليه وسلم قال: ((بَادِرُوا بالأعمالِ فِتَنًا كقِطَعِ الليلِ المُظْلمِ، يُصبِحُ الرَّجُلُ مُؤمِنًا ويُمْسِي كَافِرًا، ويُمْسِي مُؤْمِنًا ويُصْبِحُ كافِرًا، يَبِيعُ دِينَهُ بعَرَضٍ من الدُّنْيَا)).
لم أفهم معنى الحديث وهل معناه: أن المؤمن يكفر ولو لم يكن منافق؟
شكرا لكم
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
في هذا الحديث التحذير الشديد من فتن عظيمة يبيع فيها المرء دينه بعرَض من الدنيا باختياره الكفر على الإيمان؛ ولذلك أمثلة كثيرة منها: أن يوالي أعداء الله فيعين الكفار على المسلمين؛ فيكون مرتدّا بذلك، ومنها أن يطيع من يحبّه محبة شديدة في ارتكاب ناقض من نواقض الإسلام، ومنها أن يترك الصلاة من شدّة افتتانه بالدنيا، ومنها أن يبلغ به ضعف اليقين وشدة الجهل أن يجاري الذين يستهزؤون بالدين فيستهزئ معهم؛ فيكفر بذلك، والعياذ بالله، ومنها أن يكون في محنة شديدة يُختبر فيها صدق إيمانه فلا يثبت ويختار الكفر على الإيمان؛ نسأل الله العافية في الدين والدنيا والآخرة.
ومن ارتكب ناقضاً من نواقض الإسلام وهو مظهر للإسلام فإنه يكون من المنافقين النفاق الأكبر، والعياذ بالله.


رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
سؤال, عن


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 01:06 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir