دليل المعهد | طريقة الدراسة| التأصيل العلمي| فريق العمل

العودة   معهد آفاق التيسير للتعليم عن بعد > برنامج الإعداد العلمي العام > المستوى الأول > منتدى المجموعة الثانية

إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 18 ذو القعدة 1438هـ/10-08-2017م, 02:21 AM
هيئة الإدارة هيئة الإدارة متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Dec 2008
المشاركات: 25,339
افتراضي المجلس السابع: مجلس مذاكرة القسم الثالث من حلية طالب العلم

مجلس مذاكرة القسم الثالث من حلية طالب العلم


يجيب الطالب على إحدى المجموعات التاليات :
المجموعة الأولى

س1: ما معنى كبر الهمة في العلم؟
س2: ما أهمية تعاهد المحفوظات؟ وضح إجابتك.
س3: وضح باختصار الفرق بين المناظرة والمماراة.
س4:كيف يكون حفظ العلم رعاية ؟

المجموعة الثانية :
س1: ما معنى هذه العبارة: "كم ترك الأول للآخر" وماذا يترتب عليها؟
س2: ماذا يفعل من لم يُفتح له في علم من العلوم؟
س3: قيل: "إحياء العلم مذاكرته"، فما أنواع المذاكرة؟

س4: بيّن آثار الكذب السيئة ؟

المجموعة الثالثة :

س1: الكذب ضروب وألوان يجمعها ثلاثة ، بيّنها.
س2: ما هي فوائد حفظ العلم كتابة ؟
س3: من هو الفقيه في الشرع ؟
س4:
ما هي آداب المباحثة عن طريق السؤال ؟


المجموعة الرابعة :
س1: اشرح العبارة التالية: "من لم يكن رُحْلة" لن يكون رُحَلَة"
س2: تحدث باختصار عن أهمية حفظ طالب العلم لوقته.
س3: اذكر ثلاثة آداب للطالب في حياته العلمية، وتحدث عن أحدها باختصار.
س4: ما هي مراتب العلم كما بينها ابن القيم ؟


المجموعة الخامسة :
س1:ما هي فوائد جرد المطولات ؟
س2: متى
يمكن لطالب العلم أن يتخصص في فنٍ من فنون العلم؟
س3: ما معنى قراءة التصحيح والضبط ، وما فائدتها ؟
س4: ما الفرق بين التعلم والتفقه ؟





تعليمات:
- ننصح بقراءة موضوع " معايير الإجابة الوافية " ، والحرص على تحقيقها في أجوبتكم لأسئلة المجلس.
- لا يطلع الطالب على أجوبة زملائه حتى يضع إجابته.
- يسمح بتكرار الأسئلة بعد التغطية الشاملة لجميع الأسئلة.
- يمنع منعًا باتّا نسخ الأجوبة من مواضع الدروس ولصقها لأن الغرض تدريب الطالب على التعبير عن الجواب بأسلوبه، ولا بأس أن يستعين ببعض الجُمَل والعبارات التي في الدرس لكن من غير أن يكون اعتماده على مجرد النسخ واللصق.
- تبدأ مهلة الإجابة من اليوم إلى الساعة السادسة صباحاً من يوم السبت القادم، والطالب الذي يتأخر عن الموعد المحدد يستحق خصم التأخر في أداء الواجب.



تقويم أداء الطالب في مجالس المذاكرة:
أ+ = 5 / 5
أ = 4.5 / 5
ب+ = 4.25 / 5
ب = 4 / 5
ج+ = 3.75 / 5
ج = 3.5 / 5
د+ = 3.25 / 5
د = 3
هـ = أقل من 3 ، وتلزم الإعادة.

معايير التقويم:
1: صحة الإجابة [ بأن تكون الإجابة صحيحة غير خاطئة ]
2: اكتمال الجواب. [ بأن يكون الجواب وافيا تاما غير ناقص]
3: حسن الصياغة. [ بأن يكون الجواب بأسلوب صحيح حسن سالم من ركاكة العبارات وضعف الإنشاء، وأن يكون من تعبير الطالب لا بالنسخ واللصق المجرد]
4: سلامة الإجابة من الأخطاء الإملائية.
5: العناية بعلامات الترقيم وحسن العرض.

نشر التقويم:
- يُنشر تقويم أداء الطلاب في جدول المتابعة بالرموز المبيّنة لمستوى أداء الطلاب.
- تكتب هيئة التصحيح تعليقاً عامّا على أجوبة الطلاب يبيّن جوانب الإجادة والتقصير فيها.
- نوصي الطلاب بالاطلاع على أجوبة المتقنين من زملائهم بعد نشر التقويم ليستفيدوا من طريقتهم وجوانب الإحسان لديهم.


_________________

وفقكم الله وسدد خطاكم ونفع بكم الإسلام والمسلمين.

رد مع اقتباس
  #2  
قديم 18 ذو القعدة 1438هـ/10-08-2017م, 12:35 PM
هدى هاشم هدى هاشم غير متواجد حالياً
برنامج الإعداد العلمي - المستوى الأول - المجموعة الثانية
 
تاريخ التسجيل: Apr 2017
المشاركات: 87
افتراضي

المجموعة الأولى
1. معنى كبر الهمة في العلم أن يبغي طالب العلم من تعلمه أن يرفع الجهل عن نفسه وعن غيره وأن يبلغ شرع الله ونهج رسوله القويم وألا يكون هدفه اضاعة الوقت, وطالب العلم ذو الهمة يسعى بكل جد وراء الحق ويتبعه ويشعر بارتقائه في درجات العلم درجة درجة. ومن علو الهمة ألا يكون مستشرفا لما في أيدي الناس لأن هذا يحط من مكانته كطالب علم.
###############################################################
2. قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "تعاهدوا هذا القرآن فوالذي نفس محمد بيده لهو أشد تفلتا من الإبل في عقلها" فمن لم يتعاهد حفظه نسيه. فيجب على طالب العلم أن يتعاهد علمه من وقت لآخر مهما بلغت المكانة التي حظي بها فعدم التعاهد سبب لذهاب العلم وهو في هذا مثل الشجرة الوارفة اذا لم يتعاهدها بالماء ذبلت وماتت.
##############################################################
3. المناظرة الحقة شحذ للفهم واظهار للحق على الباطل "وجادلهم بالتي هي أحسن" وهي مبنية على النصح والارشاد ونشر العلم وتصحيح المغلوطات وتوضيح الاشكالات وهي في هذا محمودة بل ومأمور بها.
أما المماراة فيغلب عليها الكبرياء والتعنت والشحناء والسعي لأن يثبت الانسان أنه على حق وأن رأيه هو الصواب فهو يريد الانتصار لنفسه ونحن في زمن كثر فيه الجدال حتى في الأمور الظاهرة الواضحة الدليل من الكتاب والسنة. والمماراة مذمومة وهي خلاف نهج الصحابة الذين كانوا يتلقون ما حكم به رسول الله أو ما أخبر به بالقبول والتصديق.
##############################################################
4. حفظ العلم حفظ رعاية يكون بالعمل والاتباع فيكون طالب العلم مخلص النية في طلبه لله عز وجل أن يرفع الجهل عن نفسه وغيره وأن يحفظ شرع الله وينشر سنة رسوله. ويمكن تقسيم الناس في تلقيها للعلم الى ثلاثة أقسام: الأول: آتاه الله العلم ولكنه لا ينتفع به ولا ينفع غيره, الثاني: الرواة ليس عندهم إلا الحفظ, الثالث: من من الله عليع بالعلم فعمل به وعلمه غيره من الناس وهذا هو المقصود بحفظ الرعاية فهو عمل بعلمه ونفع به غيره. ويشمل أيضا الاتباع فطالب العلم متبع لسنة الرسول ظاهرا وباطنا "لقد كان لكم في رسول الله أسوة حسنة لمن كان يرجو الله واليوم الآخر" فيطبق السنن على نفسه ويدعو غيره لتطبيقها.

رد مع اقتباس
  #3  
قديم 18 ذو القعدة 1438هـ/10-08-2017م, 04:58 PM
مريم شربجي مريم شربجي غير متواجد حالياً
برنامج الإعداد العلمي - المستوى الأول - المجموعة الثانية
 
تاريخ التسجيل: Apr 2017
المشاركات: 91
افتراضي

المجموعة الاولى
س 1:مامعنى كبر الهمة في العلم
كبر الهمة يعني 1_ إن الإنسان يحفظ وقته ويعرف كيف يصرفه ولا يضيع وقته بغير فائد
2_يعني انه يبغي لطالب العلم من تعلمه أن يرفع الجهل عن نفسه وعن غيره وأن ينشر علمه وشريعة الله وسنة الرسول بين عباده
3_ كبر الهمة في طالب العلم بأن يسعى بكل جهده وقوته وراء الحق ويتبعه ويشعر بارتقائه في درجات العلم درجة درجة
فيكون مقصود الإنسان وهدفه التعلم هدفا عظيماً كبيرا ولا يقتصر على الهدف الضعيف القليل النبي صلى الله عليه وسلم قال :(اذا سألتم الله الجنة فاسألوه الفردوس الأعلى منها فإنها أعلى الجنة وأوسط الجنة والعرش فوقها هكذا)
4_ومن علو الهمة ان ترفع نفسك عن الخلق وان لاتسأل احد او تحتاج أحد أعتمد على نفسك وابحث عن رزقك .



س2: ماأهمية تعاهد المحفوظات ؟
يجب على الإنسان ان يكرر ما يحفظه من وقت لآخر سواء كان هذا الذي حفظه من كتاب الله عز وجل لذالك ينبغي لطالب العلم أن يجعل له ورد يومي من القرأن الكريم وأن لايقل ورده عن جزء في اليوم ليختم في كل شهر ختمة
وهكذا يتعاهد ما يحفظه من سنة رسول الله صلى الله عليه وسلم ليكون بذلك قد تمكن من حفظ هذه الأحاديث وتمكن بذلك من أن يكون داعيا إلى الله منطلقا في دعوته من النصوص الشرعية في الكتاب والسنة
ويتعاهد ما يحفظه من متون اهل العلم وفنونهم
فإنه إذا لم نتعاهد هذه المحفوظات ونحفظها فإنها ستذهب فإذا كان القرآن مع عظمه ومع كونه ميسرا للحفظ كما قال تعالى { ولقد يسرنا القران للذكر فهل من مدكر} إلا أنه مع ذلك إذا لم يتعاهده المرء فإنه يفوت وينساه
فإن الله تعالى يغار على قلب العبد فإذا صرف العبد قلبه عن القرأة وتذكر محفوظاته أولاها القرأن فإنه حينئذ يبقى هذا المحفوظ ، وإذا كان القلب لا يشتغل بذكر الله ولا بقراءة كتابه ، غار الله على كتابه فلم يجعله باقيا في قلب ذلك العبد ، دلّ على هذا قول النبي صلى الله عليه وسلم (تعاهدوا القرآن فلهو أشد تفلتا من الإبل في عقلها)


س3: الفرق بين المناظرة والمماراه
الجواب
المماراة نقمة
أما المناظرة في الحق نعمة
المناظرة االحقة فيها إظهار الحق على الباطل،والراجح على المرجوح.
فهي مبنية على المناصحة والحلم، ونشر العلم
أما المماراة في المحاورات والمناظرات رياء وكبرياء ومغالبة ومراء، ومجاراة للسفهاء فيجب ان
نحذرها ونحذر فاعلها .
االمناظرة والمناقشة تشحذ الفهم وتعطي الإنسان قدرة على المجادلة. والمجادلة في الحق مأمور بها كما قال الله تعالى:(ادع إلى سبيل ربك بالحكمة والموعظة الحسنة وجادلهم بالتي هي أحسن)
فاعلى الانسان ابتغاء الحق سواء كان بمجادلة غيره أو بمجادلة نفسه متى تبين الحق قل: سمعنا وأطعنا فكان الصحابة يقبلون ما حكم به النبي صلى الله عليه وسلم وما أخبر به دون أن يعترضو .


س4: كيف يكون حفظ العلم رعاية
الجواب _ بالعمل والاتباع فيجب على طالب العلم أن يخلص نيته في طلبه ويكون قصده وجه الله سبحانه. واتباع سنة رسول الله وليحذر أن يجعله علمه سبيلا إلى نيل الأعراض وطريقا إلى أخذ الأعواض
انواع رعاية العلم
1_ أن يرعاه بالعمل بحيث كلما علم مسألة عمل بها
2_ أن يكون مقصد الإنسان وجه الله والدار الآخرة.
3_ الدعوة إلى ما لديك من العلم لكي يبقى علمك
4_حفظ العلم وترك المفاخرة به
5_ عدم الاستهزاء بالجاهل الغير متعلم والضحك عليهم
6_ حفظ مكانة أهل العلم .

رد مع اقتباس
  #4  
قديم 19 ذو القعدة 1438هـ/10-08-2017م, 08:21 PM
هبة هاشم هبة هاشم غير متواجد حالياً
برنامج الإعداد العلمي - المستوى الأول - المجموعة الثانية
 
تاريخ التسجيل: Apr 2017
المشاركات: 78
افتراضي

المجموعة الأولى :

ج١-
من سجايا الإسلام التحلي بكبر الهمة وبمركز السالب والموجب في شخصك الرقيب على جوارحك ...كبر الهمة يجلب لك الخير الكثير ويرقى بك لدرجات الكمال ليجري بعروقك دم الشهامة والسعي لميدان العلم والعمل فلايراك الناس إلا واقفاً على أبواب الفضائل ولاتهمك سفاسف الأمور إنما تجعل وقتك لمٌهمات الأمور وأفضلها

ج٢-

عن ابن عمر رضي الله عنه قال أن رسول الله صلى الله عليه وسلم :
إنما صاحب القرآن كمثل صاحب الإبل المعلقة إن عاهد عليها أمسكها وإن أطلقها ذهبت

إن عدم التعاهد عنوان للذهاب لذا تعهد علمك من وقت لآخر لأن عدم التعاهد سبب للنسيان لأن عنوان الشيء يكون بعد الشيء وسبب الشيء يكون قبل الشيء وعدم التعاهد سابق على عدم البقاء
قال أحدهم :{ كل عز لم يؤكد بعلم فإلى ذل مصيره }
وخير العلوم ماضبط أصله وقاد الى الله تعالى و إلى مايرضيه

ج٣-

المناظرة في الحق هي نعمة لأن المناظرة الحقة فيها إظهار الحق على الباطل والراجح على المرجوح ومبنية على المناصحة ونشر العلم
أما المماراة فهي مجاراة السفهاء وتحجج ورياء وكبرياء ومغالبة واختيال ومراء وشحناء فعلينا الحذر منها ومن فاعلها

ج٤- حفظ العلم رعاية بالعمل والإتباع وإخلاص النية لله تعالى عزوجل وأن تكون نيته امتثال لأوامر الله تعالى وأن يصل لثواب طلب العلم ليرفع الجهل عن نفسه وعن غيره وأن يدافع به عن شريعة دينه وأن لايقصد الأغراض الدنيوية

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :
[من طلب العلم ليجاري به العلماء،أو ليماري به السفهاء أو يصرف به وجوه الناس إليه، أدخله الله النار ]

رد مع اقتباس
  #5  
قديم 19 ذو القعدة 1438هـ/11-08-2017م, 06:17 AM
رقية ممدوح رقية ممدوح غير متواجد حالياً
برنامج الإعداد العلمي - المستوى الأول - المجموعة الثانية
 
تاريخ التسجيل: May 2017
المشاركات: 61
افتراضي

المجموعة الثالثة :*
س1: الكذب ضروب وألوان يجمعها ثلاثة ، بيّنها.
الأول: كذب المتملق وهو يخالف الواقع والإعتقاد، مثل الذي يصف فاسقا بأنه على إستقامة، فمخالفة الاعتقاد أن المتملق يقول خلاف ما يعتقد ويخالف الواقع الذي ليس فيه كما يقول، (وهذا لا عذر له).

الثاني: كذب المنافق وهو يخالف الإعتقاد ويطابق الواقع، كالمنافق الذي يتحدث بحديث أهل السنة والهداية، وهو يخالف إعتقاده فلا يعتقد بما يقول ولكن ما يقوله مطابق للواقع، كقوله تعالى: "إذا جاءك المنافقون قالوا نشهد إنك لرسول الله والله يعلم إنك لرسول والله يشهد إن النافقين لكاذبون".

الثالث: كذب الغبي وهو يخالف الواقع ويطابق الاعتقاد، كاعتقاده بصلاح مبتدع فيصفه بالولاية، فما يقوله يطابق إعتقاده ولكن يخالف الواقع فيقال عنه غبي، يعذر لجهله لكن إن أصر حتى بعد المعرفة فلا يعذر.

س2: ما هي فوائد حفظ العلم كتابة ؟*
فوائد حفظ العلم كتابة أنها تكون أمانا من الضياع، وكذلك عند الحاجة لها تكون مسافة البحث قصيرة، وعند الكبر في السن يستفاد منها بكتابة مادة دون عناء في البحث والتقصي من المعلومات.

س3: من هو الفقيه في الشرع ؟*
الفقه هو إستنباط الأحكام الشرعية من الأدلة، وعليه فإن الفقيه هو العالم بأسرار الشريعة وغاياتها وأحكامها وحكمها، فيرد الفروع الشاردة إلى الأصول الواردة ويطبق الأمور على أصولها، فيستطيع إستنباط الأحكام بالاستناد على الأدلة صريحا أو قياسا.

س4:*ما هي*آداب المباحثة عن طريق السؤال ؟*
1. حسن السؤال وإلقائه برقة وأدب، كأن يقول: يا شيخ أحسن الله إليك ما تقول في كذا.
2. ثم يأتي حسن الإستماع بأن يلقي السؤال وينتظر الإجابة دون اكرار السؤال.
3. بعدها يأتي حسن الفهم للجواب، فلا يستحي من قول ما فهمت إذا لم يفهم الجواب.
وكذلك إن بدا للجواب خلافا لفتوى مرت فلا ينبغي قول: لكن الشيخ الفلاني قال كذا وكذا أو ولكن الفتوى تقول كذا وكذا، بل الأفضل قول: فإن قال قائل كذا وكذا، فهذا من الأدب.

رد مع اقتباس
  #6  
قديم 19 ذو القعدة 1438هـ/11-08-2017م, 09:42 AM
الصورة الرمزية منى الحايك
منى الحايك منى الحايك غير متواجد حالياً
برنامج الإعداد العلمي - المستوى الأول - المجموعة الثانية
 
تاريخ التسجيل: Apr 2017
المشاركات: 142
افتراضي

المجموعةالأولى
==========
ج1/أن يكون الإنسان له هدف في طلب العلم وليس هدفه فقط تضييع الوقت بهذا الطلب ،وأن يكون له همة،ولايضيع الوقت بغيرفائدة،وإذا جاءه إنسان يرى أن مجالسته فيها إهمال وهدرللوقت عرف كيف يتصرف.
___________________
ج2/أهميةتعاهد المحفوظات:
عندما نتعاهد المحفوظات من العلم ونثابر على حفظها وتدوينها فإننا نضمن عدم ضياعها ونسيانه .
_____________________


ج3/الفرق بين المناظرةوالمماراة:
المناظرةوالمناقشةتقوي الفهم والذاكرةوتدفع الإنسان إلى المجادلة ،لأن المجادلةفي الحق مطلوبة لقول الله تعالى:(ادع إلى سبيل ربك بالحكمةوالموعظةالحسنةوجادلهم بالتي هي أحسن).
وان التمرين على المجادلة فيها خير كثير ،لكي يكون الطالب جاهزةلأي مجادلةومناظرة لتبيين الحق.
أما مماراةالسفهاءومجادلةالفقهاءويريد من المماراةنصر قوله على من هو أفقه منه فهذه مذمومة.
____________________

ج4/يكون حفظ العلم رعاية:
أن يتعلم فقه الحديث ويعمل به ويعلمه للناس ،لأن فقه الحديث يتمم معنى الحديث ويوضحه ،ويسهل بذلك حفظه وتطبيقه.
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:/رب مبلغ أوعى من سامع/.
===================لسلام عليكم

رد مع اقتباس
  #7  
قديم 20 ذو القعدة 1438هـ/11-08-2017م, 07:04 PM
هدى النحاس هدى النحاس غير متواجد حالياً
برنامج الإعداد العلمي - المستوى الأول - المجموعة الثانية
 
تاريخ التسجيل: Apr 2017
المشاركات: 82
افتراضي

المجموعة الرابعة :
س1: اشرح العبارة التالية: "من لم يكن رُحْلة" لن يكون رُحَلَة
العلم صيد ثمين ليس من السهل أن يدركه الإنسان دون جهد ، لذلك لابد لطالب العلم أن يكون له رحلة في طلب العلم ، حتى يصير عالمًا عنده من النكات العلمية و التجارب ما يعز الوقوف عليه فيُؤتى إليه ليُتعلم عنه ، فمن لم يكن له رحلة في طلب العلم لن يكون رُحَلَة يُرحل إليه ليُطلب منه العلم .

س2: تحدث باختصار عن أهمية حفظ طالب العلم لوقته
رأس مال طالب العلم ساعات عمره و أهمها فترة الشباب التي فيها العافية فإنها وقت جمع القلب ،و اجتماع الفكر ،و قلة الشواغل ،و الصوارف عن التزامات الحياة و الترؤس ،و لهذا قال عمر بن الخطاب – رضي الله عنه – " تفقهوا قبل أن تسودوا " ،و لخفة الظهر و العيال، لذا وجب عليه اغتنام الأوقات لينال رتب العلم العالية و ذلك بالجد و الاجتهاد و ملازمة الطلب و الأخذ عن الأشياخ و الاشتغال بالعلم قراءة و إقراء و مطالعة و تدبرا و حفظا و بحثا ، دون تسويف فإن من بعد الشباب الهرم و من بعد القوة الضعف كما قال تعالى " الله الذي خلقكم من ضعف ثم جعل من بعد ضعف قوة ثم جعل من بعد قوة ضعفا و شيبة يخلق ما يشاء و هو العليم القدير " لذا وجب انتهاز الفرص و عدم إضاعة الأوقات ، فمن اعتاد ذلك صار طبيعة له بحيث لو أنه كسل يوما من الأيام استنكر هذا .
.
س3: اذكر ثلاثة آداب للطالب في حياته العلمية، وتحدث عن أحدها باختصار
حياة طالب العلم العملية لابد لها من ضوابط و آداب تحكمها حتى تأتيَ رحلة طلب العلم بثمارها المرجوة ومن تلك الآداب :
1: كبر الهمة في العلم : من أهم ما يعين طالب العلم على علمه تحديد الهدف و كلما كان الهدف عالٍ كانت الهمة في طلبه عالية ، و من أهم همم طالب العلم أن يريد القيادة و الإمامة للمسلمين في علمه و ذلك سيجعله يرى نفسه واسطة بين الله عزوجل و بين العباد في تبليغ الشرع فيحرص غاية الحرص على اتباع الكتاب و السنة مستأنسًا بكلام العلماء ، و لصاحب الهمة العالية علامات تظهر عليه و منها حفظ وقته و البعد عن سفاسف الآمال و الأعمال و ألا يكون مستشرفًا لما في أيدي الناس مع تواضعه لهم فليس الكبر من ملامح علو الهمة بل بينهما ما بين السماء و الأرض فعلو الهمة حلية ورثة الأنبياء و الكبر داء المرضى بعلة الجبابرة البؤساء .
2: حفظ العلم كتابة : على طالب العلم أن يحفظ علمه بالكتابة لأن في ذلك أمان لعلمه من الضياع و قصر لمسافة البحث عند الاحتياج ، فمن المفيد أن يقيد الفوائد في مذكرة مرتبًا الموضوعات محددًا ما تم نقله و تقيده حتى لا يختلط بما لم يقيد و ينقل ، و للعلماء مؤلفات كثيره في هذا منها " بدائع الفوائد " لابن القيم .
3: تعاهد المحفوظات : قال رسول الله صلى الله عليه و سلم " تعاهدوا هذا القرءان فو الذي نفسي بيده لهو أشد تفلتًا من الإبل في عقلها " يُفهم من ذلك أن عدم التعاهد سبب لذهاب العلم لأن علم الصحابة في ذلك الوقت كان القرءان .

س4: ما هي مراتب العلم كما بينها ابن القيم ؟
1-حسن السؤال
2- حسن الإنصات و الاستماع
3- حسن الفهم
4- الحفظ
5- التعليم
6- العمل به و مراعاة حدوده ( و هذا ثمرة العلم )

رد مع اقتباس
  #8  
قديم 20 ذو القعدة 1438هـ/11-08-2017م, 11:31 PM
نيفين الجوهري نيفين الجوهري متواجد حالياً
برنامج الإعداد العلمي - المستوى الأول - المجموعة الثانية
 
تاريخ التسجيل: Apr 2017
المشاركات: 136
افتراضي

مجلس العلم مذاكرة القسم الثالث من حلية طالب العلم: -
المجموعة الأولى:
إجابة السؤال الأول: -
معنى كبر الهمة في العلم:
 كبر الهمة أن يحفظ الإنسان وقته، ويعرف كيف يستفيد منه وكيف يتصرف فيه ولا يضيعه بدون فائدة ولا يخالط من يضيع وقته.
ومن كبر الهمة ألا يكون الإنسان متشوقاً لما في أيديِ الناس حتى لا يَملككَ الناس فلا يكون أحد له يد عليك ولا أعلى منك فيأخذ ممن يبيع له ولا يأخذ الهدية لأنها منَه تقطع رقبتك.
 علو الهمة من أهم ما يعين طالب العلم في طريق طلبه للعلم فلابد أن يكون له هدف من تعلَمهِ للعلم وليس مراده إضاعة الوقت.
والتحلي بعلو الهمة يسلب عن الطالب سفاسف الأعمال والآمال فلابد أن يكون له عزيمة قوية وعلو الهمة.
 علُو الهمة من سجايا الإسلام هو الذي يجعلك تراقب جوارحك في طلب العلم.

إجابة السؤال الثاني: -
أهمية تعاهد المحفوظات:
 تعاهد المحفوظ هو متابعة ما يحفظه الطالب ومراجعته وتثبيته تعاهد المحفوظ يساعد على ثبات العلم وتأصيله عند الطالب
 وعدم التعاهد سبب لذهاب العلم قال النبي صلى الله عليه وسلم: (تعاهدوا القرآن، فوالذي نفس محمد بيده لهو أشد تفلتاً من الإبل في عقلها) إذا كان القرآن الميَسر للذكر يذهب إن لم يتعهده الحافظ فكيف بغيره
 ترك التعاهد هو سبب للنسيان وذهاب العلم
 قال تعالى: (ولقد يَسَرنا القرآن للذكر فهل من مُدكر)
ومع ذلك من لم يتعاهد حفظه ومراجعته المستمرة يتفلت منه ولابد من ضبط أهل العلم واستذكار فروعه
فيتعاهد القرآن بتحديد ورد يومي ومراجعة شهرية
ويتعاهد السُنة: بمراجعة الأحاديث وضبطها
ويتعاهد أصول العلوم وقواعدها بمراجعتها الدائمة
وتعاهد المتون بمراجعتها وضبطها شفوياَ.

إجابة السؤال الثالث: -
الفرق بين المناظرة والمماراه:
المُماراة نقمة والمناظرة في الحق نعمة
 المناظرة: شحذ للأفهام وتشجيع الإنسان أن يكون له قدرة وحُجَة على المجادلة (المجادلة الحق) وهذه مأمور بها (اُدع إلى سبيل ربك بالحكمة والموعظة الحسنة وجادلهم بالتي هي أحسن) النحل.
فالتمرن على المجادلة وممارسته بالحق والحُسنى خيرٌ كثير.
المجادلة نوعان:
1) مجادلة مُماراه : وهي مذمومة يمارى بذلك السفهاء وكباري العلماء ويريد الانتصار لقوله.
2) مجادلة الاثبات بالحق : وإن كان عليه (وهي محمودة ومأمور بها)
الجدال بالحق إذا بان للمجادل الحق امتنع ورجع
أما المجادلة التي يريد بها الانتصار لنفسه فلو ظهر الحق مع خصمه لا يقبله
فعلى طالب العلم قبول الحق سواء مع مجادلة الغير أو مع نفسه.

 المُماراة: المُماراة في المحاورات والمناظرات تحجج ورِياء وكبرياء ولفظ ومغالبة ومراء وشحناء ومجاراة للسفهاء وهتك المحارم والأفضل تركها.

إجابة السؤال الرابع: -
يكون حفظ العلم رعاية :-
 بالعمل والاتباع
 إخلاص النية في طلب العلم وقصد وجه الله تعالى منه:
• بامتثال أوامر الله
• الوصول إلى ثواب طلب العلم
• رفع الجهل عن نفسه وعن غيره
• حماية الشريعة والذب عنها
 تخلصه من كونه سبيلاً إلى نيل أعراض الدنيا (كالجاه والرياسة) أو أخذ العوض منها كالراتب (من طلب علماً مما يبتغى به وجه الله لا يريد به إلا عرض الحياة الدنيا وزينتها لم يجد غرف الجنة أي :ريحها)
يتقي الله في ألا يفاخر أو يباهي بعلمه أو يصرف إليه وجوه الناس
يرعى علمه بالمدارسة المستمرة ولا يختصر علم الناس وإن قل
ويجعل حفظه للحديث حفظ رعاية وليس حفظ رواية
رعاية فقه الحديث والعمل به وبيانه للناس
العمل بما يحفظ ويفهم والدعوة إليه بحكمه

رد مع اقتباس
  #9  
قديم 20 ذو القعدة 1438هـ/12-08-2017م, 02:37 AM
خديجة زغلول خديجة زغلول غير متواجد حالياً
برنامج الإعداد العلمي - المستوى الأول - المجموعة الثانية
 
تاريخ التسجيل: May 2017
المشاركات: 45
افتراضي

بسم الله الرحمن الرحيم

إجابة المجموعة الأولى
س1: ما معنى كبر الهمة في العلم؟
معنى(كبر الهمة في العلم) : هو من أهم ما يجب على طالب العلم مراعاته في طلبه , فيكون طلبه للعلم من اجل القيادة و الامامة للمسلمين في علمه و يكون واسطة بين الله عز و جل و بين العباد في تبليغ الشرع , فيجب على طالب العلم ان يكون صاحب همه و يتجنب سفاسف الامور و لا يشتغل بما يضيع وقته و يبتعد عن مجالس الإلهاء .

س2: ما أهمية تعاهد المحفوظات؟ وضح إجابتك.
ان تعاهد المحفوظات سبب في تثبت و حفظ العلم و ترك التعهد سبب لنسيان و ذهاب العلم
فعن عمر (رضى الله عنه ) ان رسول الله (صلى الله عليه و سلم ) قال: (( انما مثل صاحب الإبل المعلقة ان عاهد عليها امسكها و إن اطلقها ذهبت)).

س3: وضح باختصار الفرق بين المناظرة والمماراة.
المناظرة : هي المجادلة لإظهار الحق و تبينه و هي نوع من انواع النصح و الارشاد و هى مبنيه على الدليل الصحيح و هى محمودة .
و علامتها : أن الإنسان إذا ظهر له الحق اقتنع وأعلن الرجوع.
المماراة : هى المجادله التى يريد بها المناظر الانتصار لنفسه و لو خالف الحق و هى مذمومه.
علامتها : أن الإنسان إذا ظهر له الحق لم يتوقف عن الجدل ويظل يورد إيرادات دون توقف.


س4:كيف يكون حفظ العلم رعاية ؟
حفظ العلم رعاية بالعلم و الاتباع و ان يبتغي بذلك وجه الله (عز و جل) و اخلاص النيه فى الطلب فتكون نيته الامتثال لأمر الله وحفظ الشريعة والذب عنها وأن يرفع الجهل عن نفسه و عن غيره ، ولا يكون هدفه نيل المال والجاة والرئاسة .

رد مع اقتباس
  #10  
قديم 20 ذو القعدة 1438هـ/12-08-2017م, 02:58 AM
عائشة محمد إقبال عائشة محمد إقبال غير متواجد حالياً
برنامج الإعداد العلمي - المستوى الأول - المجموعة الثانية
 
تاريخ التسجيل: Apr 2017
المشاركات: 68
افتراضي

بِسْم الله الرحمن الرحيم
مجلس مذاكرة القسم الثالث من حلية طالب العلم
مجموعة الأولى:
س-1- ما معنى كبر الهمة في العلم؟
ج- هذا من أهم أن يكون عند طالب العلم هدف خاص و ليس مجرد قتل الوقت لهذا الطلب بل يكون له همة ومن أهم همم طالب العلم أن يريد القيادة والإمامة للمسلمين في علمه و يشعر أن هذه درجة هو يرتقي إليها درجة درجة حتى يصل إليها ويكون للناس إماماً ويبلغ الشرع ويعمل بما جاء في الكتاب والسنة ،ويعرض عن سفاسف الآمال والأعمال المخيبة بأن يكون قوي العزيمة بوجه العناية إلى شيء المقصود.ولا بد أن يحافظ على وقته ويعرف كيف يصرفه ولا يضيعه بغير فائدة.
وأيضاً ولا تغلط بين كبر الهمة والكبر فإن بينهما فرق كما بين السماءذات الوجه والأرض ذات الصدع وكبار الهمة ورثة الأنبياء،و أصحاب الكبر داء المرضى بعلة الجبابرة البؤساء.
ومن علو الهمة أيضاً ألاً تكون متشوقاً لما في أبدى الناس لأن ذلك يجعلهم يمنون عليه فيملكوه
وعلى الطالب أن يكون ذو همة عالية لا يمد كفه للناس
كما جاء في الحديث عبد الله بن عمر رضي الله عنه عن الرسول صلى الله عليه وسلم(( اليد العليا خير من اليد السفلى)).رواه البخاري ومسلم.

س2-ما أهمية تعاهد المحفوظات؟وضح إجابتك
ج- لابد من تعاهد المحفوظات لأن عدم تعاهد يؤدي إلى ذهاب العلم.
قال عليه الصلاة والسلام(( تعاهدوا هذا القرآن فر الذي نفسي بيده لهو أشد تفلتاً من الإبل في عقلها)). رواه مسلم .يدل على عدم تعاهد سبباً للنسيان ولابد من تعاهد العلم بالحفظ،والمراجعة،والمذاكرة وضبط أصله مذاكرة فروعه.

س3- وضح باختصار الفرق بين المناظرة والمنارة.
ج- المناظرة والمناقشة يقوي الفهم تعطي الإنسان قدرة على مجادلة في الحق التى مأمورٌ بها.
كما قال تعالى:(( ادع الى سبيل ربك بالحكمة والموعظة الحسنة وجادلهم بالتي هي أحسن)) النحل-125
والمناظرة مبنية على المناصحة،والحلم،ونشر العلم وهي محمود.
أما الممارة في المحاورات فهي تكون لجارة السفهاء وتكون حجج ورياء لأنه انتصار للنفس فَلَو بأن الحق فهو لا يقبله . لذلك الممارة مرفوضة ومذمومة.

س4-كيف يكون حفظ العلم رعاية؟
ج- حفظ العلم يكون بالعمل والإتباع الرسول وتطبيق السنه ونشره،
وأن يخلص النية لله وينوي امتثال أوامر الله وحماية الشريعة ورفع الجهل عن نفسه وعن غيره.
ويحذر أن يكون الغرض ميل الأعراض أو طريقاً إلى أخذ الأعواض. فقد جاء الوعيد لمن ابتغى ذلك بعلمه.
عن ابي هُريرة رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:(( من تعلم علماً مما يبتغى به وجه الله تعالى لا يتعلمه إلاً ليصيب به عرضاً منأعراض الدنيا،لم يجد عرف الجنة يوم القيامة)).رواه أبو دَاوُدَ بإسناد صحيح.

والله أعلم

رد مع اقتباس
  #11  
قديم 20 ذو القعدة 1438هـ/12-08-2017م, 04:29 AM
أفراح مبارك أفراح مبارك غير متواجد حالياً
برنامج الإعداد العلمي - المستوى الأول - المجموعة الثانية
 
تاريخ التسجيل: Apr 2017
المشاركات: 68
افتراضي

حل المجموعة الأولى

س1: ما معنى كبر الهمة في العلم؟

المعنى: أن يطلب العلم لهدف، فيسعى لطلب العلم ويتعب ويحرص على الطلب ويبذل فيه الجهد والوقت ، ومن أهم هذه الاهداف أن يريد بهذا العلم الامامة للمسلمين في هذا العلم ، وأن يستشعر أنه بطلبه للعلم فسوف يرى أنه واسطة بين الله وعباده في تبليغ الشرع، فإذا تمكن هذا من نفسه فإنه سيكون أكثر حرصا على اتباع الكتاب والسنة ونبذ آراء الناس المبعدة عن الحق.
فالهمة هي وضوح الهدف والسعي الحثيث لتحقيقه.

س2: ما أهمية تعاهد المحفوظات؟ وضح إجابتك.

يجب على طالب العلم مراجعة محفوظاته من العلم حتى لاتذهب وتنسى فلا ينتفع بها ، فإن عدم التعاهد سبب لذهاب العلم ( لحديث : تعاهدوا هذا القرآن ...)
فمن تعلم ولم يراجع علمه ذهب عنه وكان علمه بلا فائدة ولضاعت الجهود والثمرات.

س3: وضح باختصار الفرق بين المناظرة والمماراة.

المناظرة هي: المناقشة التي توصل للحق وتعطيه قدرة على المجادلة الصحيحة بالتي هي أحسن وتكون رغبة صاحبها الوصول للحق ونفع الخلق وتبليغ الدين الحق. وهذه محمودة
أما المماراة : فهي مجادلة الانسان للناس ومناقشتهم يبتغي بذلك أن ينتصر لقوله ونفسه.
وهذه مذمومة.

س4:كيف يكون حفظ العلم رعاية ؟

أي: يخلص نيته في طلب العلم ، فيكون طلبه للعلم خالصا لله يبتغي به وجه الله، وينوي به امتثال أمره ، ورغبة في ثوابه ، وينوي به حفظ الشريعة والدفاع عنها وتبليغها ورفع الجهل عن نفسه وعن غيره ، ولا يبتغي به الوصول لجاه أو مرتبة أو مال.
ويجب عليه أن يفقه هذا العلم ويعرفه جيدا ويعمل به ويبلغه للناس ويدعوهم له.
وأن يحرص على تطبيق السنن ويدعو لها.

رد مع اقتباس
  #12  
قديم 20 ذو القعدة 1438هـ/12-08-2017م, 07:50 AM
أسرار المالكي أسرار المالكي غير متواجد حالياً
برنامج الإعداد العلمي - المستوى الأول - المجموعة الثانية
 
تاريخ التسجيل: Apr 2017
المشاركات: 146
افتراضي

المجموعة الأولى:
ج1/معنى كبر الهمّة:هو أن يحفظ الإنسان وقته ويعرف كيف يقضيه من غير أن يضيعه على شيء غير مفيد،وكذلك ينبغي لطالب العلم أن يرفع عن نفسه وغيره الجهل ويتعلم ويعمل بما تعلم،فيكون مقصود الإنسان إذا كان له هدف أن يكون هدفاً عظيماً وليس هدفاً ضعيفاً هشاً وذلك لقول النبي صلى الله عليه وسلم:"‏إذا سألتم الله الجنة فاسألوه الفردوس الأعلى منها ، فإنها أعلى الجنة وأوسط الجنة والعرش فوقها هكذا".
‏وكذلك من علو الهمّة أن يترفع عن طلب خدمة من شخص خشية المنّ،فلابد لعالي الهمّة أن يعتمد على نفسه وأن يبحث عن رزقه.
ج2/قال النبي صلى الله عليه وسلم:"تعاهدوا هذا القرآن فوالذي نفس محمد بيده لهو أشد تفلتا من الإبل في عقلها"،فلابد من تعاهد العلم خشية ذهاب العلم،إن عدم التعاهد عنوان للذهاب لذا تعهد علمك من وقت لآخر لأن عدم التعاهد سبب للنسيان لأن عنوان الشيء يكون بعد الشيء وسبب الشيء يكون قبل الشيء وعدم التعاهد سابق على عدم البقاء.
ج3/المماراة نقمة و المناظرة في الحق نعمة
المناظرة الحقة فيها إظهار الحق على الباطل،والراجح على المرجوح.
فهي مبنية على المناصحة والحلم، ونشر العلم
أما المماراة في المحاورات والمناظرات رياء وكبرياء وهي مجاراة للسفهاء فيجب ان
نحذرها.
المناظرة والمناقشة تشحذ الفهم وتعطي الإنسان قدرة على المجادلة. والمجادلة في الحق مأمور بها كما قال الله تعالى:(ادع إلى سبيل ربك بالحكمة والموعظة الحسنة وجادلهم بالتي هي أحسن)
فيجب على الإن سان أن يقبل الحق ولا يجادل فيه.
ج4/قال النبي صلى الله عليه وسلم :"
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :
[من طلب العلم ليجاري به العلماء،أو ليماري به السفهاء أو يصرف به وجوه الناس إليه، أدخله الله النار ]،فينبغي أن يكون طلب العلم خالصاً لوجه الله وأن يعمل طالب العلم بما علم وأن يُطبق ماتعلمه ثم يُعلم ويطبق، ويجب على طالب العلم أن يخلص نيته في طلبه ويكون قصده وجه الله سبحانه.
أنواع رعاية العلم كثيرة منها:
1-أن يرعاه بالعمل وأن يعمل بكل ماتعلمه ويطبقه.
2-أن يكون القصد من العلم وجه الله والدار الآخرة.
3-لبقاءِ علمك لابد أن تدعو إليه ،فلا ينتهي ويُنسى.
4-عدم الاستهزاء بالجاهل الذي لم يتعلم .

رد مع اقتباس
  #13  
قديم 20 ذو القعدة 1438هـ/12-08-2017م, 03:05 PM
حنين الحسنات حنين الحسنات غير متواجد حالياً
برنامج الإعداد العلمي - المستوى الأول - المجموعة الثانية
 
تاريخ التسجيل: Apr 2017
المشاركات: 44
افتراضي

المجموعة الأولى
س1: ما معنى كبر الهمة في العلم؟
ان يكون لدى المرء همة عالية في طلب العلم أي أن يكون متلهفا له و يسابق الخطى إلى دروسه و معارفه , و لا تكون نيته في ذلك أن يقضي فراغه بل أن يسمو في علمه بما يرضي الله ليكون من أهل الله و خاصته يحمل الأمانة و ينشرها و يعلمها و يعمل بها لإعلاء قدر الأمة الإسلامية .
س2: ما أهمية تعاهد المحفوظات؟ وضح إجابتك
ان تعاهد الشيء هو ضامن لحفظه من النسيان ، و ذلك كما قال الرسول صلى الله عليه و سلم .((*إِنَّمَا مَثَلُ صَاحِبِ الْقُرْآنِ كَمَثَلِ صَاحِبِ الْإِبِلِ الْمُعْقَلَةِ ، إن عاهدَ عليها أَمْسَكَها وإن أَطْلَقَها ذَهَبَتْ ))
في معناه أن المرء إن لم يتعهد القرآن فسوف يخسره و يفلت منه ، كمثل من يتفهد الشجرة بالعناية و السقاية فإن لم يسقها ذبلت و ماتت و ان لم يعتني بها تشابكت أغصانها بعضها فوق بعض و سببت لبعضها الضرر .
س3: وضح باختصار الفرق بين المناظرة والمماراة.
المماراة فهي تكون في الباطل فيكون صاحبها يريد بها الأنتصار على الحق و فرض الباطل أما المناظرة فهي تكون الحق تدور بين العلماء و الفقهاء و ليس فيها خصام أو ما شابه .

س4:كيف يكون حفظ العلم رعاية ؟
يكون حفظ العلم رعاية عندما يقصد به وجه الله تعالى و يتبع طالب العلم ما تعلمه من العلم الشرعي حسن الاتباع و العمل فيه

رد مع اقتباس
  #14  
قديم 22 ذو القعدة 1438هـ/13-08-2017م, 08:11 PM
البندري بنت عبد الله البندري بنت عبد الله غير متواجد حالياً
برنامج الإعداد العلمي - المستوى الأول - المجموعة الثانية
 
تاريخ التسجيل: Apr 2017
المشاركات: 92
افتراضي

المجموعة الثانية :
س1: ما معنى هذه العبارة: "كم ترك الأول للآخر" وماذا يترتب عليها؟

معناها كم ترك علماء السلف ومن بعدهم من الأقدمين من العلوم والقواعد والفقهيات وغيرهاا لمن جاء بعدهم وهي عبارة تجعل المرء أكثر إقداماً ونشاطاً لطلب العلم والبحث في كنوزه واستخراجاته
على العكس مما لو قالوا ماترك الأول للآخر ففيها تثبيط العزيمه عن طلب العلم فإذا سمعها طالب العلم قال مالفائده إذاً من طلبي للعلم.؟..


س2: ماذا يفعل من لم يُفتح له في علم من العلوم؟
عليه ألا يقلق فكم من العلماء من لم يفتح الله عليه في بعض العلوم كالنحو مثلاً وعليه أن يستعين بالله ولا يعجز ويلجأ الى الله تعالى بالدعاء والإلحاح عليه..

فقد كان ابن القيم إذا أغلقت عليه المسأله قال اللهم يا معلم آدم وإبراهيم علمني ويا مفهم سليمان فهمني) فيجد لها أثراً وهذا من باب التوسل إلى الله

وكان أيضاً الكسائي لما بدأ في طلب النحو شق عليه وصعب فرأى نملك معها طعم كلما صعدة العقبه سقطت، خاولت مراراً حتى نجحت فعزم على أن يصعد العقبات حتى صار من أئمة علم النحو.



س3: قيل: "إحياء العلم مذاكرته"، فما أنواع المذاكرة؟
مذاكره مع النفس بأن يدون الفوائد في هامش أو مفكره ويراجعهاا بعد ذلك، ومذاكره مع غيره بأن يجتمعا فكلاً منها يقرأ على الثاني ويعرضان الفوئد التي سبق وأن أعدوهاا ودونوهاا في مفكره أو كراسه فيستفيدان من بعضهما.


س4: بيّن آثار الكذب السيئة ؟


قال رسول الله صلى الله ( وإن الكذب يهدي إلى الفجور)
والفجور يهدي الى النار، حتى في الأمور التي يجوز فيها الكذب كإصلاح ذات البين أو كذب الزوج على زوجته والزوجه على زوجها إلا ان بعض العلماء رأى أن ذلك من باب التورية لأنه ذلك قد يؤدي إلى ان يعتاد على الكذب وكذلك في العلاقات بين الزوج والزوجه ربما علم أحد الطرفين بأن الآخر كذب عليه فتقل الثقه بينهما وربما أدى إلى سوء العلاقة ثم الفرقه بينهما.
فالكذب عاقبته سيئة

رد مع اقتباس
  #15  
قديم 24 ذو القعدة 1438هـ/15-08-2017م, 11:03 PM
كمال بناوي كمال بناوي متواجد حالياً
هيئة الإشراف
 
تاريخ التسجيل: Jul 2013
الدولة: ايطاليا
المشاركات: 1,445
افتراضي

تقويم مجلس مذاكرة القسم الثالث من حلية طالب العلم

إجابات موفقة، وفقكن الله وسدد خطاكن.
تنبيه: لا ينبغي تكرار الإجابة عن أي مجموعة قبل تغطية جميع المجموعات الأخرى، وإذا تكرر ذلك في المجالس اللاحقة فسيتم خصم نصف درجة على هذه المخالفة.

المجموعة الأولى:
هدى هاشم(أ+)
[س1: لو وضحت الفرق بين كبر الهمة والكِبْر لكان الجواب أتم. وقد أحسنتِ في الباقي.]
مريم شربجي(أ+)
[س1: لو وضحت الفرق بين كبر الهمة والكِبْر لكان الجواب أتم. وقد أحسنتِ في الباقي. ولا تكرري لاحقا الإجابة على مجموعة ما قبل تغطية جميع المجموعات الأخرى.]
هبة هاشم(أ)
[س1: لو وضحت الفرق بين كبر الهمة والكِبْر لكان الجواب أتم. واحرصي أكثر على الإجابة بأسلوبِك. ولا تكرري لاحقا الإجابة على مجموعة ما قبل تغطية جميع المجموعات الأخرى.]
منى الحايك(ب+)
[س1: لو وضحت الفرق بين كبر الهمة والكِبْر لكان الجواب أتم.
س2: يحسن بك الاستدلال بقول النبي صلى الله عليه وعلى آله وسلم: ((تعاهدوا هذا القرآن فوالذي نفسي بيده لهو أشد تفلتا من الإبل في عقلها))، والإشارة إلى أنه إذا كان القرآنُ الْمُيَسَّرُ للذكْرِ يَذْهَبُ إن لم يُتَعَاهَدْ؛ فغيره من باب أولى. وإجاباتكِ على العموم مختصرة. ولا تكرري لاحقا الإجابة على مجموعة ما قبل تغطية جميع المجموعات الأخرى.]
نيفين الجوهري(أ+)
[س1: لو وضحت الفرق بين كبر الهمة والكِبْر لكان الجواب أتم. وقد أحسنتِ في الباقي. ولا تكرري لاحقا الإجابة على مجموعة ما قبل تغطية جميع المجموعات الأخرى.]
خديجة زغلول(أ+)
[س1: لو وضحت الفرق بين كبر الهمة والكِبْر لكان الجواب أتم. وقد أحسنتِ في الباقي. ولا تكرري لاحقا الإجابة على مجموعة ما قبل تغطية جميع المجموعات الأخرى.]
عائشة محمد إقبال(أ)
[احرصي أكثر على الإجابة بأسلوبِك. ولا تكرري لاحقا الإجابة على مجموعة ما قبل تغطية جميع المجموعات الأخرى.]
أفراح مبارك(أ+)
[س1: لو وضحت الفرق بين كبر الهمة والكِبْر لكان الجواب أتم. وقد أحسنتِ في الباقي. ولا تكرري لاحقا الإجابة على مجموعة ما قبل تغطية جميع المجموعات الأخرى.]
أسرار المالكي(أ+)
[س1: لو وضحت الفرق بين كبر الهمة والكِبْر لكان الجواب أتم. وقد أحسنتِ في الباقي. ولا تكرري لاحقا الإجابة على مجموعة ما قبل تغطية جميع المجموعات الأخرى.]
حنين الحسنات(ب+)
[س1: لو وضحت الفرق بين كبر الهمة والكِبْر لكان الجواب أتم. وإجاباتكِ على العموم مختصرة. ولا تكرري لاحقا الإجابة على مجموعة ما قبل تغطية جميع المجموعات الأخرى. وقد تم خصم نصف درجة للتأخر في الأداء.]

المجموعة الثانية:
البندري بنت عبد الله(أ)
[س1: نضيف أيضا أن مما يترتب على هذه العبارة (كم ترك الأول للآخر)؛ تواضع طالب العلم؛ لأنها تجعله دائما يتذكر أنه مهما بلغ من العلم فإنه سيترك لمن خلفه علما كثيرا، كما ترك له من قبله علما كثيرا. قال تعالى: {وما أوتيتم من العلم إلا قليلا}، وقال: {وفوق كل ذي علم عليم}. س2: الدعاء الذي ذكرتيه أثر قوله عن ابن تيمية وليس ابن القيم. وقد تم خصم نصف درجة للتأخر في الأداء.]

المجموعة الثالثة:
رقية ممدوح(أ+)
[أحسنتِ]

المجموعة الرابعة:
هدى النحاس(أ+)
[س4: يحسن بكِ شرح ما ذكرتِ من آداب. وقد أحسنتِ في الباقي.]

تم ولله الحمد.

رد مع اقتباس
  #16  
قديم 27 ذو القعدة 1438هـ/18-08-2017م, 10:34 PM
زينب طه زينب طه متواجد حالياً
برنامج الإعداد العلمي - المستوى الأول - المجموعة الثانية
 
تاريخ التسجيل: Apr 2017
المشاركات: 52
افتراضي

المجموعة الأولى
س1: ما معنى كبر الهمة في العلم؟
ان يكون لطالب العلم هدف وهمة في طلب العلم وليس فقط لقتل الوقت ومن أعلى هذه الاهداف أن يريد ألقيادة والإمامة للمسلمين بعلمه, وإن شعر بذالك فسيحرص غاية الحرص على اتباع ما جاء في الكتاب والسنة, وإذا نوى هذه النية فسيعينه الله على الوصول إليها.

س2: ما أهمية تعاهد المحفوظات؟ وضح إجابتك.
عدم ألتعاهد يعني ذهاب ألعلم ونسيانه, فعلى طالب ألعلم أن يتعاهد حفظه لكي يحافظ عليه من ألنسيان. والتعاهد كما هو في المعقول كذالك في المحسوس فمن لا يتعاهد ألشجرة بالماء تموت.

س3: وضح باختصار الفرق بين المناظرة والمماراة.
المناظرة والمناقشة تعطي الانسان مقدرة المجادلة , ومجادلة الحق مأمور بها كقوله تعالى(ادع لسبيل ربك بالحكمة والموعظة الحسنة وجادلهم بالتي هي احسن). والمجادلة نوعان:
1-مجادلة المماراة يماري بذالك ويجادل الفقهاء يريد ان ينتصر قوله, وهذا مذموم.
2-لإثبات الحق وإن كان عليه وهذا محمود مأمور بها.

س4:كيف يكون حفظ العلم رعاية ؟
حفظ العلم حفظ رعاية يكون يكون بإخلاص النية لله عز وجل وأن ينوي الاستفادة من العلم ونشرة ونفع نفسه ومن حوله. وألناس في ذالك ثلاثة أنواع:
1-قسم لديه العلم لكنه لا يستفيد منه لنفسه ولا ينفع الناس به.
2-قسم الرواة, وهم لديهم حفظ العلم فقط.
3-قسم من تعلم العلم فاستفاد منه وفاد الناس به وهذا هو القسم المقصود.

رد مع اقتباس
  #17  
قديم 28 ذو القعدة 1438هـ/19-08-2017م, 11:34 PM
زينب عبد المتجلي زينب عبد المتجلي غير متواجد حالياً
برنامج الإعداد العلمي - المستوى الأول - المجموعة الثانية
 
تاريخ التسجيل: Apr 2017
المشاركات: 37
افتراضي

*المجموعه الأولى :- ( أعتذر بشدة لأني أجبت المجموعه الأولى ولم أنتبه أن معظم من أجاب أجاب هذه المجموعة لأني لم أطلع على إجابات الزملاء إلا بعد أن أرسلت إجابتي وأعتذر مرة أخرى )

س1: ما معنى كبر الهمة في العلم؟
كبر الهمه في العلم :- ان يكون الإنسان هدفه في طلب العلم هدف عظيم ومقصوده من هذا الطلب رضا الله والدار الآخرة
ولا يرضى بالقليل ويسعى إلى الزياده في التحصيل العلمي بكل قوة ويبذل في سبيل ذلك الوقت والجهد ليحصل العلم الذي يرضي الله عزوجل
س2: ما أهمية تعاهد المحفوظات؟ وضح إجابتك.
أهمية تعاهد المحفوظات أنها تحفظ ما حصله الانسان من العلوم والفنون حتى لا ينساها وتذهب هباء
ويجب عليه أن يراجع ويكرر مايحفظه سواء كان قرآن كريم فيجعل له ورد يومي للمراجعه أو الأحاديث النبويه فيرددها حتى لا ينساها
وكذلك أي متون أو علم تعلمه يجب أن يكرره ويعمل به ويدعوا الناس عن طريقه حتى لا يذهب كل ما تععلمه وينساه إذا لم يتعهده ويكرره

س3: وضح باختصار الفرق بين المناظرة والمماراة.
المناظرة هي مناقشة إيجابيه يكون الهدف فيها هو إظهار الحق بالدليل الصحيح وتزيد الفهم وتوسع المدارك و
وكذلك هي سبيل للتعلم وتشحذ همة الإنسان أثناء المناقشه بأن يفهم المجال الذي تتم المناقشه فيه
أما الممارة فهي مناقشة عقيمه لا تنتج فهم ولا خير بل هي جدل لإثبات حظ النفس وأن الانسان رأيه صواب حتى لو لم يكن صواب
والمماراة تكون من السفاء الذين لا يقفون عند الدليل الصحيح ولا الرأي الراجح بل كل همهم هو الإنتصار للنفس والفوز ولو بغير حق
س4:كيف يكون حفظ العلم رعاية ؟
يكون حفظ العلم رعايته بأن يعمل بما لديه من العلم ويعلمه للناس ويدعوا به
ويكون نيته بهذا العلم هو نيل رضا الله عوجل والدار الآخرة
ويكون هدفه بتحصيل هذا العلم ليس للدنيا والتكبر على الناس
ولا يظن في نفسه أنه أفضل من غيره ممن ليس لديهم نفس علمه ولا يقلل من شأن الجهال
ويوقر العلماء وأهل العلم ويحترم مكانتهم وعلمهم وجهدهم

رد مع اقتباس
  #18  
قديم 6 ذو الحجة 1438هـ/27-08-2017م, 10:03 PM
أمجاد فرحان أمجاد فرحان متواجد حالياً
برنامج الإعداد العلمي - المستوى الأول - المجموعة الثانية
 
تاريخ التسجيل: Apr 2017
المشاركات: 63
افتراضي

المجموعة الخامسة :
س1:ما هي فوائد جرد المطولات ؟
جرد المطولات للطالب المبتديء لاينبغي لما فيه من التشتت والضياع والتخبط
أما من كان عنده علم فهو يكسب علما فوق علمه وهذا حسن وستتوسع مداركه وايضا حتى لاينسى ماتعلم فمع التكرار والمعاهدة يرسخ العلم في ذهن طالب العلم .

س2: متى يمكن لطالب العلم أن يتخصص في فنٍ من فنون العلم؟
عندما يستكمل أدوات كل فن ، وذلك بالتخصص في الفن الذي يحبذه طالب العلم ويجد نفسه وقوته الذهنية ورغبته في دراسته والبحث عنه .
ويكرس وقته وجهده لخدمة هذا الفن والإلمام بأصوله وفروعه ولاينبغي لطالب العلم أن يبدأ في فن حتى إذا انتصف الطريق تركه وذهب لفن آخر فإن هذا مضيعة للوقت والجهد بغير فائدة .

س3: ما معنى قراءة التصحيح والضبط ، وما فائدتها ؟
أن يضبط كيفية نطق الكلمات بالتشكيل وأن يعرف النحو حتى لايدخل جملة في آخرى أو يذهب بالمعنى إلى مكان آخر لايناسبه .
طالب العلم المتقن لمسألة التصحيح والضبط نجد له قبولا فالنفس ترتاح للألسن الفصيحة والأحرف المتزنة ، أيضا توفير كثير من الوقت واستخراج كثير من الفوائد وتمييز بين المصطلحات والكلمات الموجودة في بطون الكتب .

س4: ما الفرق بين التعلم والتفقه ؟
التفقه : طلب الفقه ، ومعناه التفكر ، ولابد له من دليل فلا يقبل فيه الهوى .
اما التعلم : فيكفي فيه القراءة والثقافة إذ لا يلزم من صاحبه الضبط والإتقان .

رد مع اقتباس
  #19  
قديم 8 ذو الحجة 1438هـ/30-08-2017م, 01:42 PM
كمال بناوي كمال بناوي متواجد حالياً
هيئة الإشراف
 
تاريخ التسجيل: Jul 2013
الدولة: ايطاليا
المشاركات: 1,445
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة زينب طه مشاهدة المشاركة
المجموعة الأولى
س1: ما معنى كبر الهمة في العلم؟
ان يكون لطالب العلم هدف وهمة في طلب العلم وليس فقط لقتل الوقت ومن أعلى هذه الاهداف أن يريد ألقيادة والإمامة للمسلمين بعلمه, وإن شعر بذالك فسيحرص غاية الحرص على اتباع ما جاء في الكتاب والسنة, وإذا نوى هذه النية فسيعينه الله على الوصول إليها.

س2: ما أهمية تعاهد المحفوظات؟ وضح إجابتك.
عدم ألتعاهد يعني ذهاب ألعلم ونسيانه, فعلى طالب ألعلم أن يتعاهد حفظه لكي يحافظ عليه من ألنسيان. والتعاهد كما هو في المعقول كذالك في المحسوس فمن لا يتعاهد ألشجرة بالماء تموت.

س3: وضح باختصار الفرق بين المناظرة والمماراة.
المناظرة والمناقشة تعطي الانسان مقدرة المجادلة , ومجادلة الحق مأمور بها كقوله تعالى(ادع لسبيل ربك بالحكمة والموعظة الحسنة وجادلهم بالتي هي احسن). والمجادلة نوعان:
1-مجادلة المماراة يماري بذالك ويجادل الفقهاء يريد ان ينتصر قوله, وهذا مذموم.
2-لإثبات الحق وإن كان عليه وهذا محمود مأمور بها.

س4:كيف يكون حفظ العلم رعاية ؟
حفظ العلم حفظ رعاية يكون يكون بإخلاص النية لله عز وجل وأن ينوي الاستفادة من العلم ونشرة ونفع نفسه ومن حوله. وألناس في ذالك ثلاثة أنواع:
1-قسم لديه العلم لكنه لا يستفيد منه لنفسه ولا ينفع الناس به.
2-قسم الرواة, وهم لديهم حفظ العلم فقط.
3-قسم من تعلم العلم فاستفاد منه وفاد الناس به وهذا هو القسم المقصود.
الدرجة: ب+
[س1: لو وضحت الفرق بين كبر الهمة والكِبْر لكان الجواب أتم. س2: يحسن بك الاستدلال بقول النبي صلى الله عليه وعلى آله وسلم: ((تعاهدوا هذا القرآن فوالذي نفسي بيده لهو أشد تفلتا من الإبل في عقلها))، والإشارة إلى أنه إذا كان القرآنُ الْمُيَسَّرُ للذكْرِ يَذْهَبُ إن لم يُتَعَاهَدْ؛ فغيره من باب أولى. وقد تم خصم نصف درجة للتأخر في الأداء.]

رد مع اقتباس
  #20  
قديم 8 ذو الحجة 1438هـ/30-08-2017م, 01:48 PM
كمال بناوي كمال بناوي متواجد حالياً
هيئة الإشراف
 
تاريخ التسجيل: Jul 2013
الدولة: ايطاليا
المشاركات: 1,445
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة زينب عبد المتجلي مشاهدة المشاركة
*المجموعه الأولى :- ( أعتذر بشدة لأني أجبت المجموعه الأولى ولم أنتبه أن معظم من أجاب أجاب هذه المجموعة لأني لم أطلع على إجابات الزملاء إلا بعد أن أرسلت إجابتي وأعتذر مرة أخرى )
س1: ما معنى كبر الهمة في العلم؟
كبر الهمه في العلم :- ان يكون الإنسان هدفه في طلب العلم هدف عظيم ومقصوده من هذا الطلب رضا الله والدار الآخرة
ولا يرضى بالقليل ويسعى إلى الزياده في التحصيل العلمي بكل قوة ويبذل في سبيل ذلك الوقت والجهد ليحصل العلم الذي يرضي الله عزوجل
س2: ما أهمية تعاهد المحفوظات؟ وضح إجابتك.
أهمية تعاهد المحفوظات أنها تحفظ ما حصله الانسان من العلوم والفنون حتى لا ينساها وتذهب هباء
ويجب عليه أن يراجع ويكرر مايحفظه سواء كان قرآن كريم فيجعل له ورد يومي للمراجعه أو الأحاديث النبويه فيرددها حتى لا ينساها
وكذلك أي متون أو علم تعلمه يجب أن يكرره ويعمل به ويدعوا الناس عن طريقه حتى لا يذهب كل ما تععلمه وينساه إذا لم يتعهده ويكرره

س3: وضح باختصار الفرق بين المناظرة والمماراة.
المناظرة هي مناقشة إيجابيه يكون الهدف فيها هو إظهار الحق بالدليل الصحيح وتزيد الفهم وتوسع المدارك و
وكذلك هي سبيل للتعلم وتشحذ همة الإنسان أثناء المناقشه بأن يفهم المجال الذي تتم المناقشه فيه
أما الممارة فهي مناقشة عقيمه لا تنتج فهم ولا خير بل هي جدل لإثبات حظ النفس وأن الانسان رأيه صواب حتى لو لم يكن صواب
والمماراة تكون من السفاء الذين لا يقفون عند الدليل الصحيح ولا الرأي الراجح بل كل همهم هو الإنتصار للنفس والفوز ولو بغير حق
س4:كيف يكون حفظ العلم رعاية ؟
يكون حفظ العلم رعايته بأن يعمل بما لديه من العلم ويعلمه للناس ويدعوا به
ويكون نيته بهذا العلم هو نيل رضا الله عوجل والدار الآخرة
ويكون هدفه بتحصيل هذا العلم ليس للدنيا والتكبر على الناس
ولا يظن في نفسه أنه أفضل من غيره ممن ليس لديهم نفس علمه ولا يقلل من شأن الجهال
ويوقر العلماء وأهل العلم ويحترم مكانتهم وعلمهم وجهدهم
الدرجة: ب+
[س1: لو وضحت الفرق بين كبر الهمة والكِبْر لكان الجواب أتم. س2: يحسن بك الاستدلال بقول النبي صلى الله عليه وعلى آله وسلم: ((تعاهدوا هذا القرآن فوالذي نفسي بيده لهو أشد تفلتا من الإبل في عقلها))، والإشارة إلى أنه إذا كان القرآنُ الْمُيَسَّرُ للذكْرِ يَذْهَبُ إن لم يُتَعَاهَدْ؛ فغيره من باب أولى. وقد تم خصم نصف درجة للتأخر في الأداء.]

رد مع اقتباس
  #21  
قديم 8 ذو الحجة 1438هـ/30-08-2017م, 01:57 PM
كمال بناوي كمال بناوي متواجد حالياً
هيئة الإشراف
 
تاريخ التسجيل: Jul 2013
الدولة: ايطاليا
المشاركات: 1,445
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أمجاد فرحان مشاهدة المشاركة
المجموعة الخامسة :
س1:ما هي فوائد جرد المطولات ؟
جرد المطولات للطالب المبتديء لاينبغي لما فيه من التشتت والضياع والتخبط
أما من كان عنده علم فهو يكسب علما فوق علمه وهذا حسن وستتوسع مداركه وايضا حتى لاينسى ماتعلم فمع التكرار والمعاهدة يرسخ العلم في ذهن طالب العلم .

س2: متى يمكن لطالب العلم أن يتخصص في فنٍ من فنون العلم؟
عندما يستكمل أدوات كل فن ، وذلك بالتخصص في الفن الذي يحبذه طالب العلم ويجد نفسه وقوته الذهنية ورغبته في دراسته والبحث عنه .
ويكرس وقته وجهده لخدمة هذا الفن والإلمام بأصوله وفروعه ولاينبغي لطالب العلم أن يبدأ في فن حتى إذا انتصف الطريق تركه وذهب لفن آخر فإن هذا مضيعة للوقت والجهد بغير فائدة .

س3: ما معنى قراءة التصحيح والضبط ، وما فائدتها ؟
أن يضبط كيفية نطق الكلمات بالتشكيل وأن يعرف النحو حتى لايدخل جملة في آخرى أو يذهب بالمعنى إلى مكان آخر لايناسبه .
طالب العلم المتقن لمسألة التصحيح والضبط نجد له قبولا فالنفس ترتاح للألسن الفصيحة والأحرف المتزنة ، أيضا توفير كثير من الوقت واستخراج كثير من الفوائد وتمييز بين المصطلحات والكلمات الموجودة في بطون الكتب .

س4: ما الفرق بين التعلم والتفقه ؟
التفقه : طلب الفقه ، ومعناه التفكر ، ولابد له من دليل فلا يقبل فيه الهوى .
اما التعلم : فيكفي فيه القراءة والثقافة إذ لا يلزم من صاحبه الضبط والإتقان .
الدرجة: ب
[س4: والتفقه مراتب: أولها العلم, ثم الفهم, ثم التفكر, ثم التفقه. وإجاباتك على العموم مختصرة بعض الشيء. وقد تم خصم نصف درجة للتأخر في الأداء.]

رد مع اقتباس
  #22  
قديم 16 ذو الحجة 1438هـ/6-09-2017م, 09:45 PM
مريم منير مريم منير غير متواجد حالياً
برنامج الإعداد العلمي - المستوى الأول - المجموعة الثانية
 
تاريخ التسجيل: Apr 2017
المشاركات: 37
افتراضي

بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على أشرف الأنبياء والمرسلين.
أما بعد،

إجابة مجلس مذاكرة القسم الثالث من حلية طالب العلم


المجموعة الخامسة :
س1:ما هي فوائد جرد المطولات ؟
جرد المطولات يفيد غير المبتدئ في :
توسيع المدارك، وتعدد المعارف، واستخراج مكنونات الفوائد، ومعرفة مظان الأبحاث ، وطرق المصنفين
في تصنيفاتهم، واصطلاحاتهم فيها.

س2: متى يمكن لطالب العلم أن يتخصص في فنٍ من فنون العلم؟
يكون ذالب العلم متخصصا في فن من فنون العلم إذا استكمل أدواته، أي باستعمالها ، والإلمام بها. كمن يريد أن يتخصص في الفقه، فلا بد أن يقرأ الفقه، وأصول الفقه، يلم بكل أدواته.

س3: ما معنى قراءة التصحيح والضبط ، وما فائدتها ؟
قراءة التصحيح والضبط : هي أن يقرأ الطالب الكتاب على شيخ متقن له ، بحيث تكون قراءته صحيحة منضبطة لمن تلقاه منه. فائدتها : الأمن من التحريف والتصحيف والغلط والوهم.

س4: ما الفرق بين التعلم والتفقه ؟
التعلم : هو طلب العلم، والعلم هو مجرد الإدراك.
التفقه : هو طلب الفقه، والفقه ليس العلم، بل هو إدراك أسرار الشريعة .
فالتفقه ليس مجرد معرفة أحكام الشريعة، بل هو إستنباط الأحكام من أدلتها التفصيلية، وإنزال النوازل عليها، وتطيبق ذلك والتمرن على تخريج الأصول على الفروع، فلو وجد الفقيه فرعا رده إلى أصله، وذلك هو التفقه. أما التعلم فيقتصر على مجرد العلم بالأحكام.

والله أعلم.
وصلى الله وسلم على نبينا محمد.

رد مع اقتباس
  #23  
قديم 20 ذو الحجة 1438هـ/10-09-2017م, 08:11 PM
كمال بناوي كمال بناوي متواجد حالياً
هيئة الإشراف
 
تاريخ التسجيل: Jul 2013
الدولة: ايطاليا
المشاركات: 1,445
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة مريم منير مشاهدة المشاركة
بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على أشرف الأنبياء والمرسلين.
أما بعد،

إجابة مجلس مذاكرة القسم الثالث من حلية طالب العلم


المجموعة الخامسة :
س1:ما هي فوائد جرد المطولات ؟
جرد المطولات يفيد غير المبتدئ في :
توسيع المدارك، وتعدد المعارف، واستخراج مكنونات الفوائد، ومعرفة مظان الأبحاث ، وطرق المصنفين
في تصنيفاتهم، واصطلاحاتهم فيها.

س2: متى يمكن لطالب العلم أن يتخصص في فنٍ من فنون العلم؟
يكون ذالب العلم متخصصا في فن من فنون العلم إذا استكمل أدواته، أي باستعمالها ، والإلمام بها. كمن يريد أن يتخصص في الفقه، فلا بد أن يقرأ الفقه، وأصول الفقه، يلم بكل أدواته.

س3: ما معنى قراءة التصحيح والضبط ، وما فائدتها ؟
قراءة التصحيح والضبط : هي أن يقرأ الطالب الكتاب على شيخ متقن له ، بحيث تكون قراءته صحيحة منضبطة لمن تلقاه منه. فائدتها : الأمن من التحريف والتصحيف والغلط والوهم.

س4: ما الفرق بين التعلم والتفقه ؟
التعلم : هو طلب العلم، والعلم هو مجرد الإدراك.
التفقه : هو طلب الفقه، والفقه ليس العلم، بل هو إدراك أسرار الشريعة .
فالتفقه ليس مجرد معرفة أحكام الشريعة، بل هو إستنباط الأحكام من أدلتها التفصيلية، وإنزال النوازل عليها، وتطيبق ذلك والتمرن على تخريج الأصول على الفروع، فلو وجد الفقيه فرعا رده إلى أصله، وذلك هو التفقه. أما التعلم فيقتصر على مجرد العلم بالأحكام.

والله أعلم.
وصلى الله وسلم على نبينا محمد.
الدرجة: ب+
[س2،س3: مختصرة بعض الشيء. وقد تم خصم نصف درجة للتأخر في الأداء.]

رد مع اقتباس
  #24  
قديم 20 ذو الحجة 1438هـ/11-09-2017م, 01:42 AM
مستورة محمد مستورة محمد غير متواجد حالياً
برنامج الإعداد العلمي - المستوى الأول - المجموعة الثانية
 
تاريخ التسجيل: Apr 2017
المشاركات: 22
افتراضي

بسم الله الرحمن الرحيم
المجموعة الثانية
إجابة السؤال الأول
يعني مأكثر ماترك الأولين للآخرين من العلم والبحث والمسائل
ويحمل على الازدياد من العلم والاستمرار والجد والاجتهاد والمثابرة في طلب العلم

إجابة السؤال الثاني
اذا لم يفتح عليه في علم من العلوم عليه أن يلجأ الى الله ويفزع إليه وينكسر بين يديه والصبر والتحمل وكثرة الدعاء

إجابة السؤال الثالث
أنواع المذاكرة
مذاكرة مع النفس وهي مذاكرة العلم وحدك فمثلا تراجع ماحفظته من متون العلم أو المسائل
مذاكرة مع الغير
فمثلا يذاكر مع آخر ماحفظاه أو مناقشة المسائل وتكرارها لحفظها

إجابة السؤال الرابع
آثار الكذب السيئة
فقد الثقة من القلوب
ذهاب علمك وانحسار القبول
الا تصدق ولو صدقت

رد مع اقتباس
  #25  
قديم 23 ذو الحجة 1438هـ/14-09-2017م, 11:04 AM
كمال بناوي كمال بناوي متواجد حالياً
هيئة الإشراف
 
تاريخ التسجيل: Jul 2013
الدولة: ايطاليا
المشاركات: 1,445
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة مستورة محمد مشاهدة المشاركة
بسم الله الرحمن الرحيم
المجموعة الثانية
إجابة السؤال الأول
يعني مأكثر ماترك الأولين للآخرين من العلم والبحث والمسائل
ويحمل على الازدياد من العلم والاستمرار والجد والاجتهاد والمثابرة في طلب العلم

إجابة السؤال الثاني
اذا لم يفتح عليه في علم من العلوم عليه أن يلجأ الى الله ويفزع إليه وينكسر بين يديه والصبر والتحمل وكثرة الدعاء

إجابة السؤال الثالث
أنواع المذاكرة
مذاكرة مع النفس وهي مذاكرة العلم وحدك فمثلا تراجع ماحفظته من متون العلم أو المسائل
مذاكرة مع الغير
فمثلا يذاكر مع آخر ماحفظاه أو مناقشة المسائل وتكرارها لحفظها

إجابة السؤال الرابع
آثار الكذب السيئة
فقد الثقة من القلوب
ذهاب علمك وانحسار القبول
الا تصدق ولو صدقت
الدرجة: ب
[س1: نضيف أيضا أن مما يترتب على هذه العبارة (كم ترك الأول للآخر)؛ تواضع طالب العلم؛ لأنها تجعله دائما يتذكر أنه مهما بلغ من العلم فإنه سيترك لمن خلفه علما كثيرا، كما ترك له من قبله علما كثيرا. قال تعالى: {وما أوتيتم من العلم إلا قليلا}، وقال: {وفوق كل ذي علم عليم}. وإجاباتكِ الأخرى مختصرة بعض الشيء. وقد تم خصم نصف درجة للتأخر في الأداء.]

رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
المجلس, السابع

الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 01:03 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir